مقالات متنوعة

سيارات SUV غير اعتمادية من التسعينات .. احذر منها

السيارات – كانت التسعينات هي عقد سيارات الـSUV حيث بدأ توجه ترك السيارات السيدان لأجلها حينها مع ظهور من طرازاتها، ولكن اليوم سنلقي نظرة على أكثر سيارات SUV غير اعتمادية من التسعينات للحذر منها في حالة نية شراء سيارة SUV من تلك الحقبة.

ايسوزو اميجو

عانت هذه السيارة من مشكلات مختلفة متعلقة بقاعدة عجلاتها القصيرة وسقفها القابل للطي، بجانب عدة أعطال في المحرك بعد الاستخدام لعدة أعوام.

سوزوكي X-90

سيارات SUV اعتمادية

عانت هذه السيارة من أزمة هوية فور تدشينها، حيث أنها أتت لتكون هجين ما بين سيارات الـSUV والرودستر المكشوفة، ولكنها فشلت في أن تكون أي منهما بسبب ضعف محركها وتصميمها الغريب مع تجربة قيادة مملة لأبعد الحدود، وهو ما جعلها واحدة من أسوأ السيارات الإنتاجية بالقرن الماضي بأكمله، فقد كان يجب أن تظل محض سيارة اختبارية.

هوندا باسبورت

سيارات SUV اعتمادية

خلال التسعينات، لاحظت هوندا مدى شعبية شريحة سيارات الـSUV، فقررت أن تتعاقد مع ايسوزو كي تصنع لها نسخ معاد تسميتها من ايسوزو روديو باسم هوندا باسبورت، وهو ما فشل بشكل ذريع مع وجود عدة مشكلات متعلقة بصدأ الإطار.

دايهاستو روكي

فشل هذا الطراز عالمياً بسبب حجمه الصغير وافتقاره للخصائص والمميزات المختلفة، خاصة أنها مانت تأتي بمحرك قوته 94 حصان فقط، وهو ما يعد منخفض للغاية.

اترك تعليقاً