أعلنت نسيان اليوم عن بد عمليات إنتاج ثلاث سيارات كهربائية جديدة في مصنعها في المملكة المتحدة. ويأتي الإعلان الجديد من نيسان ضمن سعيها المستمر في المضي قدماً نحو تحقيق رؤيتها لمستقبل خالٍ من الانبعاثات. كما كشفت نيسان أن مركز EV36Zero في سندرلاند "مشروع نيسان لإنتاج السيارات الكهربائية الأول من نوعه" سيتألف من ثلاث سيارات كهربائية وثلاثة مصانع عملاقة، باستثمار يصل إلى 3 مليارات جنيه إسترليني.


كما تؤكد نيسان على أن مشروعها الرائد لا يقتصر على إنتاج إصدارات كهربائية بالكامل من سيارات "كروس أوفر قشقاي" و"جوك" فحسب، بل تخطط ايضًا إلى البدء بإنتاج ثالث نسخة لها من السيارات الكهربائية في المملكة المتحدة، وقد وقع اختيارها على الجيل التالي من "نيسان ليف"، السيارة التي اشعلت شرارة صناعة السيارات الكهربائية.


اللافتُ للنظر هو أنه سيتم تشغيل كل من عمليات تصنيع السيارات والبطاريات بواسطة "الشبكة المصغرة" الخاصة بمشروع EV36Zero، والتي ستدمج مزارع الرياح والطاقة الشمسية في نيسان وستقوم بتوصيل الكهرباء المتجددة بنسبة 100٪ إلى نيسان والموردين المجاورين لها.


وبمناسبة الإعلان عن الخطط الجديدة، قال الرئيس والمدير التنفيذي لشركة نيسان، ماكوتو أوشيدا: "يعد تصنيع السيارات الكهربائية في صميم خططنا لتحقيق الحياد الكربوني. ومع إصدارنا نسخًا جديدة من السيارات الكهربائية ومن أشهر طرازات سيارات نيسان الأوروبية، فإننا نساهم في تسريع مسيرتنا نحو حقبة جديدة لكلٍ من نيسان وللصناعة ولعملائنا".


وأضاف أوشيدا: "يعتبر مشروع EV36Zero مصنع سندرلاند، أكبر مصنع للسيارات في بريطانيا على الإطلاق، وهو في صميم رؤيتنا المستقبلية، مما يعني أن فريقنا في المملكة المتحدة سيقوم بتصميم وهندسة وتصنيع سيارات المستقبل، مما يقود نيسان نحو مستقبل كهربائي بالكامل في أوروبا".


يُجدر بالذكر أن إعلان اليوم يأتي بعد تأكيد نيسان على أن جميع سياراتها الجديدة في أوروبا ستكون من الآن فصاعدًا، كهربائية بالكامل. إلى جانب توقعاتها بأن سيارات الركاب في أوروبا ستتحول إلى كهربائية بنسبة 100 ٪ بحلول عام 2030. كما أنه يبني على رؤية طموح نيسان 2030 التي تسعى نحو تحقيق النمو المستدام، وأن تكون شركة تقود العالم نحو مستقبل أنظف وأكثر أمانًا وشمولًا.


ثلاث سيارات كهربائية جديدة


تشمل أحدث استثمارات نيسان ما يصل إلى 1.12مليار جنيه إسترليني في عملياتها في المملكة المتحدة وسلسلة التوريد الأوسع لإجراء البحوث فيما يتعلق بالنموذجين الجديدين المعلن عنهما اليوم وتطويرها وتصنيعهما، بما في ذلك تحسينات المرافق وعمليات التصنيع والتدريب على المهارات والأدوات للموردين. يأتي ذلك بعد أن أعلنت نيسان عن استثمار بقيمة 423 مليون جنيه إسترليني في المرحلة الأولى من مشروع EV36Zero لأول سيارة كهربائية بالكامل.


,تمثل هذه السيارات الكهربائية الثلاث الجديدة المستقبل لجميع الطرازات المصنعة حاليًا في مصنع نيسان سندرلاند:






  • نيسان قاشقاي – سيارة الكروس أوفر الأصلية، السيارة الأكثر مبيعًا في المملكة المتحدة لعام 2022 والتي تمثل واحدة من كل خمس سيارات تم تصنيعها في المملكة المتحدة.
  • نيسان جوك – سيارة الكروس أوفر المدمجة الفريدة من نوعها والتي باعت أكثر من مليون وحدة.
  • نيسان ليف - أول سيارة كهربائية في العالم يتم طرحها في السوق الشامل، وقد تم صُنع أكثر من ربع مليون وحدة منها في سندرلاند.

ستكون نماذج السيارات المستقبلية الثلاث مستوحاة من ثلاثة مفاهيم مثيرة للإعجاب وبنظام يعمل بالكهرباء بالكامل، تم الكشف عن اثنتين منها مؤخرًا في معرض التنقل الياباني:

  • مفهوم نيسان هايبر أوربان، سيارة كهربائية كروس أوفر تتميز بتصميم أنيق وحديث.
  • مفهوم نيسان هايبر بانك، سيارة كروس أوفر مدمجة كهربائية بالكامل مع تصميم خارجي يُحاكي "الأوريجامي" الياباني.
  • مفهوم نيسان تشيل أوت، الذي تم الكشف عنه في عام 2021 وتم التأكيد سابقًا على أنه سيكون مصدر الإلهام لسيارة كهربائية مستقبلية سيتم بناؤها في سندرلاند.


وسيتم الإعلان في وقت لاحق عن المزيد من المعلومات حول النماذج الثلاثة، بما في ذلك أسمائها ومواصفاتها وتواريخ إطلاقها.
EV36ZERO
تتلخص أخبار اليوم في ثلاثة نقاط، وهي: استثمار نيسان وشركائها الأولي البالغ مليار جنيه إسترليني لإنشاء مشروع EV36Zero، وتحويل منشأة تصنيع سندرلاند، وإنشاء أول نظام بيئي لتصنيع السيارات الكهربائية في العالم.


بالإضافة إلى تصنيع السيارات والبطاريات، سيتم تشغيل مشروع "الشبكة المصغرة" الذي بدأه مجلس مدينة سندرلاند، والذي سيتيح إمكانية توفير الكهرباء المتجددة بنسبة 100٪ لشركة نيسان والموردين المجاورين لها، بما في ذلك مزارع نيسان الحالية للرياح والطاقة الشمسية، ومزرعة نيسان الجديدة للطاقة الشمسية التي تعمل بقدرة 20 ميجاوات.


كما سيساهم كل من الإصدارين الإضافيين، وبناء مصنع ضخم إضافي، وزيادة الاستثمار في مشاريع البنية التحتية، إلى تحقيق استثمار يصل إلى ملياري جنيه إسترليني. وهذا يعني أن خطط نيسان في إصدار نسخ سيارات كهربائية من الثنائي الناجح "قاشقاي" و"جوك"، واستبدال "ليف"، ستمكن من تحقيق استثمار ما يصل إلى 3 مليارات جنيه إسترليني في المملكة المتحدة.


إلى جانب ذلك، منحت حكومة المملكة المتحدة 15 مليون جنيه إسترليني لتمويل مشروع تعاوني بقيمة 30 مليون جنيه إسترليني بقيادة نيسان، حيث إنه يعزز من الخبرات الفنية للعاملين في مجال البحث والتطوير للسيارات الخالية من الانبعاثات في مركز نيسان الفني (NTCE) في كرانفيلد، بيدفوردشاير، مما يزيد من الفرص لتأمين استثمارات إضافية في مجال البحث والتطوير في المملكة المتحدة في طرازات السيارات المستقبلية.


يأتي إعلان اليوم لُيصاحب خبر تأكيد إنشاء منطقة استثمارية جديدة في شمال شرق إنجلترا، حيث ستركز هذه المنطقة على التصنيع المتقدم والصناعات الخضراء، والتي ستُبنى على "أرك اوف أنوفيشن" الذي يمتد من نورثمبرلاند إلى سندرلاند ودورهام. ومن المتوقع أنها ستتيح العديد من الفرص الاستثمارية على طول "ممر تاين"، والتي بدورها ستعود بالكثير من الفوائد الملموسة التي سينتفع منها جميع المستثمرين في أنحاء المنطقة.
ومن جانبه، علّق وزير الخزانة البريطاني جيريمي هنت على الإعلان قائلًا: "تحظى نيسان بتاريخ عريق في تصنيع السيارات في سندرلاند، وإن التزامهم الراسخ تجاه المملكة المتحدة هو السبب وراء النتائج التي نحصدها حين نقوم بدعم الاعمال التجارية– مما يساعد على خلق الآلاف من فرص العمل وتعزيز مكانة بريطانيا باعتبارها ثامن أكبر المصنعين في العالم".


ومن جانبه، قال قائد مجلس مدينة سندرلاند غرايم ميلر: " يجلب هذا الإعلان السرور على سندرلاند وشمال شرق المملكة المتحدة، حيث سيساعد على تعزيز قوتنا الرائدة عالميًا في صناعة السيارات والتصنيع المتقدم. ويعد العمل على تعزيز شراكتنا مع شركات مثل نيسان إلى جانب التكاتف مع الحكومة هما أمران ضروريان لاستمرار نجاح القطاع. ومن خلال منطقة الاستثمار التي أعلن عن إنشائها في الشمال الشرقي اليوم، سنتمكن من تحقيق المزيد من الإنجازات عبر جذب العديد من الاستثمارات الكبرى والمهمة".


يُعد مشروع EV36Zero جزءًا أساسيًا من رؤية نيسان الطموحة، والتي تسعى نحو تحقيق النمو المستدام، وأن تقود العالم نحو مستقبل أنظف وأكثر أمانًا وشمولًا. وخلال هذه الفترة، ستطرح نيسان سيارات كهربائية مثيرة للإعجاب وابتكارات تكنولوجية متنوعة بالتزامن مع توسيع وتحويل عملياتها على مستوى العالم. وتدعم الرؤية هدف نيسان المُتمثل في تحقيق الحياد الكربوني في كافة عمليات الشركة ودورة حياة منتجاتها بحلول عام 2050.