• محرك بنزين ثنائي التوربو V6 سعة 9ر2 لتر وناقل حركة من ثماني سرعات – قوة حصانية تبلغ 510 أحصنة عند 6500 دورة بالدقيقة وقوة عزم قصوى تبلغ 600 نيوتن متر من 2500 إلى 5000 دورة بالدقيقة .
  • نظام Q4 للدفع بجميع العجلات يتحكم بتوزيع دفع السيارة بالزمن الحقيقي.
  • تكنولوجيا متطورة تحقق تحكماً كاملاً ومتعة رائعة بالقيادة.
  • توزيع مثالي للوزن الأفضل بفئتها لقوة محددة ونسبة مثالية للقوة مقابل الوزن.
  • شكل رياضي وتصميم فريد يحقق ديناميكا هوائية وسرعة وقوة ممتازة وتحكماً على أعلى مستوى.
  • نظام Alfa™ Connect 3D NAV 8.8” للمعلومات والترفيه مدمج فيه أبل كاربلاي ومتوافق مع أندرويد أوتو.
  • ظلت كوادريفوليو رمزاً لسيارات سباق ألفا روميو منذ عام 1923، وظهرت في طرازات إنتاجية مختارة منذ عقد السبعينيات من القرن الماضي.
  • متوفرة في صالات عرض ألفا روميو بمختلف أرجاء الشرق الأوسط.



تحقق سيارة ألفا روميو ستلفيو كوادريفوليو الجديدة بالكامل، التي تشتمل على العديد من ميزات قمة فئتها، والتي سوف تتوفر في صالات العرض بمنطقة الشرق الأوسط اعتباراً من مايو/أيار 2018 ، مكانة مرموقة وترسي معايير جديدة بفئة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات SUV الصغيرة الممتازة.


وبفضل تصميمها المذهل وأداؤها القوي وتقنيتها المتطورة، تعد ستلفيو كوادريفوليو أسرع SUV حول حلبة السباق، حيث سجلت رقماً قياسياً جديداً لفئتها في حلبة نوربورغرينغ الأيقونية وهو: 7 دقائق و 7ر51 ثانية.


وتم تجهيز ستلفيو كوادريفوليو بمحرك بنزين V6 حصري ثنائي التوربو من الألومنيوم سعة 9ر2 لتر- تم تطويره باستخدام تقنيات ودراية هندسية من فيراري، حيث يحقق قوة قصوى تبلغ 510 أحصنة عند 6500 دورة في الدقيقة ويولد عزماً أقصى يبلغ 600 نيوتن متر من 2500 إلى 5000 دورة في الدقيقة. ويتزاوج هذا المحرك مع ناقل حركة أوتوماتيكي من ثماني سرعات تمت معايرته خصيصاً بشكل يسمح برفع السرعات في غضون 150 ميللي ثانية فقط في وضعية القيادة أثناء السباق – ولتعظيم تجربة القيادة، تأتي أزرار تغيير السرعات من الألومنيوم ذات قطعة واحدة ، ومتكاملة مع عمود المقود، كميزة قياسية.




ويعتبر أداء السيارة متميزاً: فالتسارع من السكون إلى 100 كلم / ساعة في 8ر3 ثوانٍ فقط، وتحقق أفضل سرعة في فئتها وهي 283 كلم / ساعة. إلا أن سيارة SUV الرياضية من ألفا روميو تعتبر أيضاً فعالة بشكل مذهل من حيث استهلاك الوقود والانبعاثات، وذلك بفضل نظام تعطيل نصف الاسطوانات والذي يتم التحكم فيه إلكترونياً ووظيفة "القيادة الحرة"، المتوفرة في وضعية القيادة الفعالة المتطورة.


وللمرة الأولى، يتم الجمع بين محرك البنزين V6 ثنائي التوربو سعة 9ر2 لتر بقوة 510 أحصنة مع نظام Q4 المبتكر للدفع بجميع العجلات، والذي يضمن تحقيق أداء وسحب لا يضاهى، ومتعة بالقيادة، وسلامة في جميع الظروف. كما تم تجهيز ستلفيو كوادريفوليو بوحدة تحكم بمجال الشاسيه حصرية من ألفا، وهي سيارة SUV الوحيدة في فئتها التي تشتمل على عزم دفرنش نشط من ألفا كميزة قياسية. كما يأتي قياسياً أيضاً نظام التعليق النشط المبتكر من ألفا، وهو نظام يتحكم بشكل مستمر وفعال في نظام التعليق وأنظمة امتصاص الصدمات.

ويتم ضمان التحكم العالي والراحة التامة بفضل تصميم نظام تعليق ستلفيو كيو، مع تقنية AlfaLink™ الحصرية – التي تتمتع في الأمام بنظام ترقوة مزدوج مع محور توجيه شبه افتراضي، مع نظام متعدد الوصلات من أربع وصلات ونصف الوصلة في الخلف. وفي أي ظروف وفي جميع السرعات، تكون سيارة ستلفيو كيو Q ، التي تتمتع بأكبر قدر من التوجيه المباشر في السوق (12.1:1) ، طبيعية وتلقائية.

وتحمل ستلفيو كوادريفوليو لقبين كأفضل سيارة في فئتها، ما يجعلها السيارةSUV الأعلى أداءً في فئتها. ومع وزن يصل إلى 1830 كلغ ، فإنها تتميز بأفضل نسبة للوزن مقابل القوة في فئتها (6ر3 كلغ / حصان) وأفضل قوة محددة (176 حصان / لتر). وتم تحقيق هذه النتائج المذهلة، والمترافقة مع متعة القيادة الرائعة، من خلال التوزيع المثالي للوزن بين المحورين واستخدام مواد خفيفة الوزن للغاية مثل ألياف الكربون لنظام نقل العزم بالمحرك والألمنيوم للمحرك ونظام التعليق والفرامل والأبواب وأقواس العجلات وغطاء المحرك والباب الخلفي.

ميزة أخرى خاصة بسيارة ستلفيو كوادريفوليو هي نظام المكابح المتكاملة الكهروميكانيكية المبتكر- (IBS) وهو علامة تجارية حصرية لألفا روميو، والذي ظهر لأول مرة على جوليا ، وأصبح النظام المعياري الجديد من حيث الاستجابة السريعة ومسافة التوقف على أي سطح للطريق بالإضافة إلى تخفيض الوزن مقارنة بنظام الكبح التقليدي. كما تتوفر أيضاً كميزة اختيارية أقراص من كربون السيراميك عالية الأداء.

والأداء الفائق والتقنية المتطورة هما ما يميزان دون أدنى شك الشكل الفريد لسيارة ستلفيو كوادريفوليو ، التي تجسد على أفضل نحو التصميم الإيطالي، والذي يتم تفسيره من خلال ذوق ألفا روميو الفريد من نوعه والتآزر المثالي للشكل والوظيفة ، في جسم سيارة على الصعيدين الحسي والعضلي. وتشمل أبرز خصائص الطراز الجديد غطاء محرك السيارة مع فتحات التهوية الوظيفية ، والتنانير الجانبية الرياضية وأقواس العجلات الضخمة - جميعها بلون الهيكل - بالإضافة إلى أربع فتحات للعادم.



ويوجد نفس الطراز الرياضي ، مع لمسة إضافية من الأناقة الإيطالية النموذجية، في المقصورة، التي تم تصميمها كبدلة رائعة التفصيل حسب الطلب، باستخدام حرفية فائقة ومواد ممتازة - ألياف الكربون والجلود والكنتارا.

ويهيمن على وسط التابلوه نظام المعلومات والترفيه الجديد Alfa™ Connect 3D NAV 8.8” والذي يتضمن Apple CarPlay ، وهو أكثر الأنظمة ذكاءً وأكثرها أماناً لاستخدام جهازك آي فون iPhone في السيارة. ويتوافق نظام المعلومات والترفيه الجديد بسيارة ستلفيو كيو أيضاً مع أندرويد أوتو Android Auto™، ما يجعله ينقل أفضل ما لدى غوغل إلى السيارة.


ونظراً لأنه يتم تصويرها على أنها تجسد سحر الحظ السعيد في الفترة البطولية لرياضة السيارات، فإن كوادريفوليو( أوراق البرسيم الأربع) – وتُكتب بحرف‘Q’ الكبير- تميز التاريخ الرياضي والصناعي لألفا روميو، وأصبحت شعاراً لسيارات السباق ولمركبات الطرق الحصرية والأكثر قوة منذ عام 1923. ونالت ألفا ، التي ولدت في 24 يونيو/حزيران 1910 وأصبحت ألفا روميو في عام 1918 ، التقدير بين شركات صناعة السيارات لجودة وأداء سياراتها. واليوم ، تحمل ستلفيو شارة كوادريفوليو الأسطورية، التي تثبت الجودة من حيث أداء قمة الفئة والتحكم والنسبة بين القوة والوزن، وميزات خارجية وداخلية محددة ومحركات حصرية وصوت ألفا روميو حقيقي.

وبالإضافة إلى ستلفيو كوادريفوليو، تشتمل التشكيلة المتوفرة في الشرق الأوسط أيضاً على إصدارات مجهزة بمحرك توربو بنظام الحقن المباشر مصنوع من الألومنيوم بالكامل سعة 0ر2 لتر وبقوة 280 حصاناً.