دايهاتسو تطلق سيارة صغيرة وعرية بمواصفات السيارات الكبيرة

بواسطة : admin بتاريخ : Oct 26, 2006 شارك ذلك :


تيريوسلندن: «الشرق الأوسط»
قد تلفت انظار المتجول هذه الايام على الطرقات الأوروبية سيارة وعرية صغيرة وجديدة أبرز ما فيها خطوطها المستقيمة وشكلها الذي يدل على قوتها ومتانتها رغم احتفاظها بطابع جمالي رصين: انها سيارة «تيريوس» التي أطلقتها أخيرا «دايهات

تيريوسلندن: «الشرق الأوسط»
قد تلفت انظار المتجول هذه الايام على الطرقات الأوروبية سيارة وعرية صغيرة وجديدة أبرز ما فيها خطوطها المستقيمة وشكلها الذي يدل على قوتها ومتانتها رغم احتفاظها بطابع جمالي رصين: انها سيارة «تيريوس» التي أطلقتها أخيرا «دايهات



تيريوسلندن: «الشرق الأوسط»
قد تلفت انظار المتجول هذه الايام على الطرقات الأوروبية سيارة وعرية صغيرة وجديدة أبرز ما فيها خطوطها المستقيمة وشكلها الذي يدل على قوتها ومتانتها رغم احتفاظها بطابع جمالي رصين: انها سيارة «تيريوس» التي أطلقتها أخيرا «دايهاتسو»، الشركة اليابانية العريقة التي تأسست عام 1907 واشتهرت، طوال تاريخها، بمنتوجاتها من الآليات المختلفة المتسمة بالقوة والمتانة والخدمة الطويلةتقول الشركة الصانعة: إن القصد من السيارة الجديدة أن تكون السيارة الثانية للعائلة. فلو افترضنا أن ربة المنزل قادت أولادها الى المدرسة، ثم تساقطت الأمطار، أو الثلوج غزيرا قبل أن تذهب ثانية لجلبهم الى المنزل، وتحولت الطرقات الى بركة موحلة لزجة تهدد المركبات بالانزلاق، فما عليها إلا أن تستقل هذه المركبة التي تعمل بالاندفاع الدائم على العجلات جميعها لتقلهم بأمان الى المنزل.




وقد يجد المرء أن السيارة رغم مزاياها العديدة مدمجة صغيرة، لكن حال فتح بابها يفاجأ بأنها فسيحة من الداخل، تتسع الى أربعة أشخاص براحة تامة، أو خمسة إن لزم الأمر، لكون هناك ثلاثة مقاعد منفصلة في الخلف، ناهيك عن الفسحة الكبيرة لمد الأرجل. والجميل في الأمر ان السيارة مريحة جدا لكون مقاعدها مصممة خصيصا لهذه الغاية، مع نظام التعليق المتين، كما أن قيادتها لها نكهة خاصة: نكهة قيادة سيارة وعرية من الطراز الأول القادر على السير خارج الطرقات العادية المزفتة، لكن بحجم صغير شبيه بالسيارات الرياضية الصغيرة. ثم هناك طبعا مشغل (سواقة) أقراص سي دي ومكيف الهواء والمقاعد الخلفية التي تنطوي نصفيا، أو كليا لنقل الحمولات الكبيرة، فضلا عن فسحة الأمتعة التي تتيح حمل حقائب كثيرة. والأمر الآخر الذي يساعد على ذلك أن العجلة الخامسة الاضافية معلقة في الظهر الخلفي للسيارة بدلا من وجودها في فسحة الأمتعة.

والجميل في الأمر ايضا هو أنها لكونها من السيارات الوعرية فإن السائق والركاب يتمتعون بوضعية عالية ومجال جيد جدا للرؤية الخارجية، علاوة طبعا على زيادة هامش الأمان لدى حدوث الاصطدامات لا سمح الله، وهامش الأمان الإضافي هو من صفات السيارات الوعرية عادة. لذلك تردد الشركة الصانعة «دايهاتسو» أنه مع المركبة الجديدة فأنت مستعد لكل الطوارئ والمفاجآت. من هنا إذا رغبت يوما في سيارة 44 لكنك كنت تخشى النفقات والكلفة العالية التي تواكب عادة السيارات الوعرية المتوسطة والكبيرة الحجم، ورغبت أيضا في سيارة قادرة على المناورة بشكل جيد، وأن تكون صديقة للبيئة في الوقت ذاته فما عليك إلا بـ «تيريوس» التي قد تحقق بعض أحلامك، إن لم يكن كلها على أقل تقدير. تأتي هذه السيارة بمحرك بترولي سعة 1.5 ليتر. وهي بثلاثة أنماط «تيريوس إس» و«تيريوس إس إكس» و«تيريوس إس إي أوتوماتيك» المجهز بناقل حركة أوتوماتيكي خلافا للنمطين السابقين. وتختلف هذه الأنماط في الزوائد والمعدات الإضافية فقط، لكن الاساس الهندسي واحد.

والمركبة رغم حجمها الصغير، كما ذكرنا آنفا، لكن بقاعدة عجلاتها العريضة نسبيا ومحركها الصغير الذي لا يشغل حيزا كبيرا قد جعل الداخل واسعا الى حد معقول مما يتيح استخدام المركبة في الرحلات الطويلة التي لا تقتصر على داخل المدن فحسب. ثم إن قاعدة العجلات الواسعة تعني أيضا ركوبا ناعما سلسا وثباتا أكثر على الطرق، خاصة أن طولها الإجمالي هو أقصر من سيارة «غولف» من «فولكس فاغن». كما أن قدرتها على الاستدارة في دائرة ضيقة هي أفضل بكثير من سيارة «كليو» الصغيرة من «رينو» مما يعني قدرة عالية جدا على المناورة في الأماكن الضيقة.

وتتميز السيارة بأبوابها الخلفية الواسعة التي تجعل الدخول الى السيارة والخروج منها، حتى مع حمل طفل صغير، أمرا يسيرا في المناطق المحشورة، فهي تنفتح بدرجات هي 41 درجة و60 درجة و77 درجة. وقد جهزت «تيريوس إس إكس» و«تيريوس إس إي» بأربعة مصابيح أمامية متعددة العاكسات بحيث تركز الضوء لزيادة مداه من دون إزعاج السائقين الآخرين في الاتجاه المضاد، في حين جهزت «تيريوس إس» بمصباحين مزدوجين بعاكسات ضوئية متعددة أيضا لزيادة البريق وتأمين رؤية جيدة في الأحوال الجوية السيئة. كذلك جهزت «إس إكس» و«إس إي أوتوماتيك» بمصابيح للضباب وبعجلات بقضبان من الخلائط المعدنية. وقد جهزت المركبة هذه أيضا بمستشعرات لدى الرجوع الى الخلف للحيلولة من دون الاصطدام بأجسام لا يراها السائق، مما يعزز من عامل السلامة، ومن مرونتها، ومن القدرة على ركنها في المناطق الضيقة.

وهي تتوفر بألوان عديدة: أحمر، ورمادي معدني، وفضي معدني، وأسود معدني، وأزرق معدني. كما أن سعرها الأساسي يبدأ في السوق البريطانية من 12995 جنيها استرلينيا. ويزداد السعر قليلا نسبيا مع النمطين الإضافيين، نظرا للزوائد المتضمنة فيهما نسبة الى الطراز الأساسي، رغم أن الهندسة وقوة المحرك واحد كما ذكرنا.



0 تعليق
من فضلك قم بإدخال الإسم من فضلك قم بكتابة نص التعليق من فضلك قم بملئ الحقول