فورد F-150 تعود إلى إنتاج بعد حريق أوقف انتاجها لمدة أسبوع

بواسطة : أسامة عبد التواب بتاريخ : May 19, 2018 شارك ذلك :

تسبب حريق في منتجات Meridian Magnesium في إيتون رابيدز بولاية ميتشجان في حدوث تأثيرات متتالية في صناعة السيارات وكانت شركة فورد واحدة من أكثر الشركات تضرراً ، حيث اضطرت إلى إيقاف إنتاج F-150 بشكل مؤقت.

ولطالما كانت سيارة F-150 هي السيارة الأكثر مبيعاً في أمريكا لعقود من الزمان ، وكان لأي تأخير في الإنتاج عواقب وخيمة بالنسبة لشركة صناعة السيارات. ولحسن الحظ ، قامت الشركة بحل المشكلة وخططت لاستئناف إنتاج F-150 في مصنع ديربورن للشاحنات يوم الجمعة. وفي يوم الإثنين ، ستبدأ الشركة في تصنيع F-150 و F-Series Super Duty في مصانع في كنساس وكنتاكي.

وقد أرادت فورد استئناف إنتاج الموديلات الشعبية والمربحة في أسرع وقت ممكن ، وهذا يتطلب جهدا هائلا, ولكن بالتعاون مع الموردين ، وقامت الشركة بعمل كبير في نقل مكونات من أماكن بعيدة. ومن أجل ذلك ، قامت الشركة باستخدم واحدة من أكبر طائرات الشحن في العالم - وهي طائرة أنتونوف AN-124 واستغرقت العملية بأكملها 30 ساعة لنقل بعض الأجزاء الي بريطانيا.

وبينما انخفض إنتاج F-150 لمدة أسبوع ، قالت فورد إنهم بدأوا العمل فورا بعد الحريق. وقد مكن العمل والتصرف بشكل سريع الشركة من استعادة وإصلاح معظم الأجزاء التي كانت موجودة في منشأة إيتون رابيدز. وعلى الرغم من أن الوضع ليس مثاليًا ، إلا أن شركة فورد تحقق أفضل النتائج وتذكر أن الأجزاء التي تم تصنيعها في المملكة المتحدة ستنقل إلى الولايات المتحدة يوميا حتى يعود الإنتاج في إيتون رابيدز إلى مستويات ما قبل الحريق.

وعلى الرغم من الجهود السريعة ، لا تزال فورد تتوقع مشكلة بسبب الحريق ، حيث أبلغت الشركة المستثمرين أن يتوقعوا تأثير سلبي من 0.12 دولار إلى 0.14 دولار للسهم الواحد في الربع الثاني بسبب خسارة الإنتاج.




0 تعليق
من فضلك قم بإدخال الإسم من فضلك قم بكتابة نص التعليق من فضلك قم بملئ الحقول