مراجعة سيارة هيونداي أكسنت 2018 ... بناء القوة من الجيل الخامس

بواسطة : أحمد نوح بتاريخ : Mar 8, 2018 شارك ذلك :

السيارات- تعد هيونداي أكسنت واحدة من أكثر قصص النجاح الهاما بين سيارات هيونداي الكورية، حيث استطاعت هذه السيارة الصغيرة أن تخلق شهرة عالمية واسعة على الرغم من بساطة تجهيزاتها وصغر حجمها، واستطاعت أن تصل للكثير من الأسواق العالمية الكبيرة والصغيرة وأن تعزز من قوتها جيلا تلو الآخر، حتى وصلت لجيلها الخامس.

التصميم الخارجي

يأتي الجيل الجديد من هيونداي أكسنت ليقدم تصميم أكثر نضوجا وحدة من المعتاد، وكأن أكسنت تستعد لمرحلة جديدة من النجاح.

فالسيارة تأتي بشبكة تهوية كبيرة الحجم في الأمام مع شعار هيونداي الكبير في الأعلى، إضافة إلى المصابيح ذات التصميم الأنيق كبيرة الحجم والتي تضم إضاءة LED نهارية جذابة، وكذلك عدسة إضاءة رئيسية، ومصد كبير الحجم يحتضن المزيد من شبكات التهوية على الجانبين مع إطار من الكروم اللامع، ومشتت هواء في الأسفل.

على الجانبين تنساب الخطوط حول اقواس العجلات كبيرة الحجم، والعجلات المعدنية بتصميمها الانيق، إضافة إلى المساحات الزجاجية الكبيرة، وخطوط التصميم القوية على الأبواب، وصولا إلى خط السقف الانسيابي الذي يلتحم بالواجهة الخلفية بطريقة جذابة.

في الخلف تأتي حافة باب التحميل مرتفعة لتتصدر للهواء محققة المزيد من الارتكازية لأكسنت، إضافة إلى المصابيح الخلفية الجديدة كبيرة الحجم التي تمتد على جانبي السيارة لتجعلها تبدو أكبر حجما، وكذلك المصد الخلفي كبير الحجم.

المقصورة الداخلية

تعتمد أكسنت الجديدة في الداخل على الكثير من الخطوط العصرية والتجهيزات المتطورة لتخرج من إطار الاقتصادية إلى اطار أوسع يضم المزيد من العملاء إلى قائمة محبيها، وبخاصة من يبحثون عن سيارة شبابية جذابة.

فعجلة القيادة ثلاثية الاذرع تحمل شعار هيونداي في المنتصف مع ازرار التحكم في النظام الصوتي والهاتف، إضافة إلى النظام المعلوماتي في المنتصف والكونسول مرتب الأدوات ذو الطابع الأوروبي، وكذلك المنطقة الوسطية التي تضم عصا نقل السرعات ومساحات التخزين.

المساحات الداخلية في أكسنت توفر خيار متميز للعائلات الصغيرة والشباب، إضافة إلى مساحات التخزين الجيدة التي تجعل السيارة أكثر عملية.

المحرك والأداء

تعمل هيونداي أكسنت بخيارين من المحركات لتوفر أداء اقتصادي ومصاريف تشغيل جيدة.

المحرك الأول رباعي الأسطوانات سعة 1.4 لتر بقوة 106 حصان وعزم 136 نيوتن.متر، ويتصل بناقل حركة أوتوماتيكي من 4 سرعات أو يدوي من 5 سرعات، وتنطلق بالعجلات الأمامية إلى سرعة 100 كم/س خلال 11.3 ثانية ولسرعة قصوى 180 كم/س.

اما المحرك الثاني فرباعي الأسطوانات سعة 1.6 لتر بقوة 122 حصان وعزم 156 نيوتن.متر، ويتصل بناقل حركة إما يدوي من 5 سرعات أو أوتوماتيكي من 4 سرعات ويحقق تسارع من الثبات لسرعة 100 كم/س خلال 10.5 ثانية ولسرعة قصوى 190 كم/س.




0 تعليق
من فضلك قم بإدخال الإسم من فضلك قم بكتابة نص التعليق من فضلك قم بملئ الحقول