مراجعة سيارة مازيراتي ليفانتي 2018 ... نقطة التحول الإيطالية

بواسطة : أحمد نوح بتاريخ : Dec 3, 2017 شارك ذلك :

السيارات- انطلقت مازيراتي بتاريخ مشرف مليء بالإنجازات والانتصارات والسيارات عالية الأداء، إلا أنها لم تحظى خلال هذه الرحلة بسيارة متعددة المهام رباعية الدفع من قبل، ومع تغير العالم تغيرت الملامح الإيطالية، وانطلق ليفانتي، لتمثل نقطة التحول الإيطالية الجديدة.

التصميم الخارجي

يأتي التصميم الخارجي لمازيراتي ليفانتي ليحافظ على جينات مازيراتي مع اسم وشخصية جديدة لم تعهدها من قبل.

ففي المقدمة تأتي شبكة التهوية كبيرة الحجم مع شعار مازيراتي الهجومي كبير الحجم، والأعمدة الكرومية اللامعة التي تعبر عن القوة، واسفلها المصد الأمامي كبير الحجم الذي يحمل أضواء الضباب الدائرية، مع شبكة التهوية رياضية التصميم في الأسفل والتي تعزز من هجومية المقصورة.

كذلك تأتي المصابيح الرئيسية بتصميمها الحاد وعدسة الإضاءة الأحادية، والتي تبدو وكأنها اعين الوحش تبحث عن ضحاياها، مع غطاء المحرك كبير الحجم الذي يخفي اسفله خيارات القوة، وشعار مازيراتي الأصغر على منتصف الحافة الأمامية.

على الجانبين تأتي فتحات التهوية الثلاثية على اقواس العجلات الأمامية لتميز سيارات مازيراتي، إضافة إلى العجلات المعدنية رياضية التصميم، وأقواس العجلات المنتفخة ذات الارتفاع الكبير، والمساحات الزجاجية أنيقة التصميم.

أما الواجهة الخلفية فتقدم المصابيح المألوفة لمازيراتي والتي تمتد على الجانبين لتجعل ليفانتي تبدو أكبر حجما، إضافة إلى فتحات طرد العادم على الجانبين لتؤكد على قدرات السيارة الرياضية.

المقصورة الداخلية

داخل المقصورة لم تعتمد ليفانتي على شخصيتها الرياضية في تصميم كافة أجزاء المقصورة، بل استغلت الكثير من خبرتها الإيطالية في نشر المتعة في الداخل، وبخاصة مع الخامات عالية الجودة مثل الجلود والأخشاب الفاخرة الموزعة حول المقصورة، إضافة إلى الساعة التي تحتل منتصف لوحة القيادة.

كذلك تأتي العدادات ذات التصميم الأنيق والاضاءة الجذابة والتي تقدم كافة المعلومات الهامة للانطلاق، مع عجلة القيادة ذات التصميم الرياضي، والبدالات المغطاة بحليات من الألمونيوم، وكذلك مستوى الراحة والرحابة داخل المقصورة الذي يكمل الشخصية متعددة المهام العملية.

المحرك والأداء

تتوفي مازيراتي ليفانتي بخيارات للقوة من نفس المحرك، كلاهما يوفر لها أداء رياضي متميز.

فالمحرك V6 سعة 3 لترات ذو شحن توربيني يولد في نسخته الأولى 350 حصان من القوة وعزم 500 نيوتن.متر، ويتصل بناقل حركة أوتوماتيكي من 8 سرعات يدفع بالعجلات الأربعة، ويسمع لليفانتي بالوصول لسرعة 100 كم/س خلال 6 ثوان، ولسرعة قصوى 251 كم/س.

أما النسخة الأكثر قوة، فتولد 430 حصان وعزم 580 نيوتن.متر، وتتصل بنفس ناقل الحركة مع دفع رباعي، وتحقق زمن تسارع من الثبات لسرعة 100 كم/س 5.2 ثانية وسرعة قصوى 261 كم/س.




0 تعليق
من فضلك قم بإدخال الإسم من فضلك قم بكتابة نص التعليق من فضلك قم بملئ الحقول