مراجعة سيارة فيراري GTC4 لوسو 2017 ... رباعية المقاعد الإيطالية

بواسطة : أحمد نوح بتاريخ : Nov 4, 2017 شارك ذلك :

السيارات- قدمت فيراري سيارتها رباعية المقاعد الجديدة GTC4 لوسو لتحل محل التجربة السابقة فيراري FF والتي أسست لهذه الفئة الناجحة وأثبتت تفوق فيراري فيها، لتأتي لوسو دافعة المزيد من القوة والتميز، وتمنح المزيد من المتعة لمحبي فيراري عبر أربعة مقاعد في جسد مدمج.

التصميم الخارجي

تأتي فيراري GTC4 لوسو بتصميم يبدو أقرب ما يمكن من FF ولكن مع قدر مناسب من التحسينات التي تميز هذا الطراز الجديد.

ففي المقدمة تأتي شبكة التهوية بعلامة فيراري كبيرة الحجم في المنتصف، مع خطوط من الكروم الفضي اللامع، واسفلها الزوائد الأيروديناميكية التي تعزز ثبات السيارة، والمصد كبير الحجم البارز ذو الطابع الهجومي.

كذلك يأتي غطاء المحرك كبير الحجم ذو خطوط التصميم البارزة الذي يحمل اسفله المحرك الكبير، والمصابيح الأمامية كبيرة الحجم والتي تجمع بين إضاءة الـ LED وعدسة إضاءة كبيرة الحجم وحيدة تميز شخصية السيارة.

على الجانبين يأتي شعار فيراري في درعه الأصفر على أقواس العجلات الأمامية، مع فتحات التهوية الجديدة خلف العجلات الأمامية، وكذلك المرايا الجديدة انسيابية التصميم، والمساحات الزجاجية الكبيرة، وأقواس العجلات المنتفخة في الخلف التي تضم العجلات المعدنية كبيرة الحجم.

أما في الخلف فالخطوط أكثر حدة وهجومية، وبخاصة مع الخطوط الممتدة من السقف وحول القوائم الخلفية، إضافة إلى الجناح الخلفي المدمج في باب التحميل، والمصابيح الخلفية الحمراء الدائرية التي تبدو كمنصات إطلاق صواريخ، والمصد الخلفي وضمنه المشتت الخلفي الذي يعزز ارتكازية السيارة.

المقصورة الداخلية

داخل المقصورة تجمع فيراري GTC4 لوسو بين الفخامة والأداء العالي لتوفر راحة وتميز لأربعة أفراد مع القدرة على الانتقال بسرعة عالية.

ففي المقدمة يأتي التصميم المألوف لسيارات فيراري مع عجلة القيادة التي تحمل كافة أدوات القيادة ولوحة العدادات رياضية التصميم، مع الكونسول الوسطي ذو التصميم العصري والنظام المعلوماتي المتطور، والتطعيمات المعدنية والكاربون فايبر التي توفر للسيارة مظهرها الرياضي الخاص.

كذلك تأتي المقاعد رياضية التصميم التي تدعم الركاب خلال القيادة السريعة، وتوفر مستوى متميز من الراحة سواء في الأمام أو الخلف.

المحرك والأداء

على الرغم من توفر فيراري GTC4 لوسو بأربعة مقاعد إلا أنها تأتي بمحرك V12 عملاق يدفعها إلى أداء مذهل.

فالمحرك ذو الاثنى عشر أسطوانة سعة 6.2 لترات يجعل من هذه السيارة الأقوى في فئتها بقوة 690 حصان وعزم 697 نيوتن.متر ما بين 1,750 و5,750 لفة في الدقيقة، مع قدرة المحرك على الوصول لسرعة دوران 8,250 لفة في الدقيقة، وهو ما يمكن السيارة من الوصول لسرعة 100 كم/س خلال 3.4 ثانية، وسرعة قصوى 335 كم/س.




0 تعليق
من فضلك قم بإدخال الإسم من فضلك قم بكتابة نص التعليق من فضلك قم بملئ الحقول