مراجعة سيارة GMC تيرين 2018 ... فصل جديد من النجاح

بواسطة : أحمد نوح بتاريخ : Jul 16, 2017 شارك ذلك :

السيارات- عندما قدمت GMC الجيل الجديد من سيارتها تيرين قدمت فصلا جديدا من التصميم الجريء للشركة، ومزيد من الشخصية الذكية، وكذلك مزيد من التفوق الهندسي في فئة السيارات متعددة المهام المدمجة، لتتأقلم تيرين أكثر مع متطلبات العملاء، وتحقق نجاح لم تحققه من قبل.

التصميم الخارجي

على الرغم من أن تصميمات GMC دائما ما كانت هجومية وقوية، إلا أن هذا الجيل ارتقى بالقوة إلى مستوى جديد.

فالمقدمة تقدم شبكة التهوية ذات الخطوط العريضة والإطار الفضي اللامع الذي يعطي مظهر فخم وهجومي للسيارة، إضافة إلى شعار GMC باللون الأحمر في المنتصف، والتي أصبحت أكثر وضوحا من الطرازات السابقة، وكأن تيرين تفتخر بأصولها الأمريكية وبعلامتها العريقة.

كذلك تأتي المصابيح الأمامية بتصميم عصري معقد وعدسات إضاءة واضحة، إضافة إلى الخطوط الممتدة بإضاءة الـ LED النهارية للمصابيح، والتي تتصل مع بقية خطوط التصميم للمصد الأمامي، مع خطوط الكروم اللامعة في الأسفل، والشخصية الهجومية الواضحة.

على الجانبين يأتي المزيد من خطوط العضلات البارزة، إضافة إلى أقواس العجلات المنتفخة والعجلات المعدنية ذات التصميم المعبر عن القوة، وكذلك التصميم المميز للمساحات الزجاجية، والذي يعبر عن عائلية ورحابة السيارة.

تمتد المساحات الزجاجية من الجانبين إلى المساحة الزجاجية الخلفية، مع الجناح العلوي الذي يحسن من ارتكازية السيارة، إضافة إلى المصابيح الخلفية العاملة بالـ LED، وشعار GMC في منتصف باب التحميل، وحتى المصد الخلفي ذو حافة التحميل المنخفضة، وفتحات طرد العادم المطلية بالكروم على الجانبين.

المقصورة الداخلية

داخل المقصورة يمكنك أن تتجاهل الشخصية الهجومية للسيارة وتتمتع بالعصرية والرحابة.

فعجلة القيادة رباعية الأذرع ذات التصميم الأنيق تحمل شعار GMC باللون الأحمر في المنتصف، ومن خلفها العدادات التقليدية ذات المؤشرات الحمراء، وشاشة المعلومات في المنتصف، وهو تقليد لم تتخلى عنه GMC وقدمته بشكل أنيق يليق بحداثة السيارة.

أما الكونسول الوسطي فيقدم المنظومة المعلوماتية المتطورة، إضافة إلى فتحات التهوية كبيرة الحجم، وأزرار التحكم في مكيف الهواء، وكذلك أزرار اختيار وضعية القيادة بدلا من عصا نقل السرعات التقليدية.

المحرك والأداء

تتوفر GMC تيرين الجديدة بخيارين من المحركات، يوفروا المزيد من القوة والمزيد من الاقتصادية مقارنة بالطرازات السابقة.

فالمحرك الأول رباعي الأسطوانات سعة 1.5 لتر ذو شحن توربيني، وهو محرك بقوة 170 حصان وعزم 275 نيوتن.متر، ويتصل بناقل حركة أوتوماتيكي من 9 سرعات.

المحرك الأكثر قوة سعة 2 لتر ذو شحن توربيني بقوة 252 حصان وعزم 352 نيوتن.متر، ويتصل بناقل حركة أوتوماتيكي من 9 سرعات.




0 تعليق
من فضلك قم بإدخال الإسم من فضلك قم بكتابة نص التعليق من فضلك قم بملئ الحقول