فيات 500 تحتفل بستة عقود علي ظهورها كأسطورة في عالم السيارات

بواسطة : أسامة عبد التواب بتاريخ : Jul 5, 2017 شارك ذلك :

السيارات - في عام 1957، كانت إيطاليا تعيش في حالة كان اقتصادها يزدهر فيها إلى حد قرر المؤرخون تسمية هذه الفترة بالمعجزة. وجاء النمو السريع والمستدام بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية مع تحديات جديدة، منها استخدام السيارات وتصنيعها وظهرت وقتها فيات 500، والتي كانت سيارة مثالية وحتى التسويق كان نموذجيا لها في إيطاليا بعد الحرب.

وركزت فيات على وظائف السيارة ورخصها واقتصادها في استهلاك الوقود مقارنة مع السيارات الأوروبية الأخرى من أواخر فترة الخمسينيات. وقد تم تصنيع ما يقرب من أربعة ملايين نسخة منذ الاطلاق حتى عام 1975، وكلها تستفيد من المحرك الخلفي ونظام الدفع الخلفي. وعلى الرغم من أن محرك السيارة المكون من اثنين من الأسطوانات لم يكن بالضبط مصمم ليولد أداء عالي، فإنه لم يمنع أصحاب السيارة من استخدامها بصورة مثيرة على الطرق الجميلة في إيطاليا.

كما ظهرت نسخة بعلامة أبارث بعد ذلك ولم تحظ 126 التي تلت 500 بنفس شعبية أبدا كما في 500، ولا موديلي سينكيسنتو و سيكينتو من التسعينيات إلا أن عام 2007 رأى إعادة تصور فيات لموديل 500 للقرن الحادي والعشرين، وقدمت السيارة أكبر وأكثر أمنا، وأكثر تكنولوجية، وأكثر راحة من الموديل الأصلي، لتصبح 500 بلا شك أهم منتج في تشكيلة شركة السيارات الإيطالية.

كما قررت فيات استعارة اسم 500 للسيارة 500L متعددة الأغراض وعي موديل 500X كروس أوفر، وباستثناء 124 سبايدر، فإنه من السهل أن نفهم لماذا تتمسك فيات باسم 500 بحماس.




كلمات دلالية
0 تعليق
من فضلك قم بإدخال الإسم من فضلك قم بكتابة نص التعليق من فضلك قم بملئ الحقول