مراجعة مازدا CX-9 2017 ... المزيد من الخبرة

بواسطة : أحمد نوح بتاريخ : Feb 5, 2017 شارك ذلك :

السيارات- كشفت مازدا عن سيارتها CX-9 للمرة الأولى عام 2006، واعتبرها الجميع وقتها خطوة جريئة من مازدا ومحاولة منها لمجاراة المنافسين، إلا أن انطلاق السيارة في فئة الكروس أوفر متوسط الحجم منح مازدا تفوق لم يكون يتوقعه الكثيرون، وهو ما دفعها لتقديم الجيل الثاني من السيارة.

التصميم الخارجي

تعتمد مازدا CX-9 على تصميم يجمع بين العصرية والهجومية لتقدم شخصية فريدة بين سيارات هذه الفئة.

ففي المقدمة يأتي غطاء المحرك الكبير ذو خطوط التصميم الانسيابية والتي تعبر عن قوة السيارة، وتنساب منه الخطوط نحو شبكة التهوية الكبيرة ذات التصميم المميز، والتي تحمل شعار مازدا بحجم كبير في المنتصف، إضافة إلى الطلاء الكرومي اللامع على الشبكة وحولها، والذي يوصلها بالمصابيح.

كذلك تأتي المصابيح الرئيسية بتصميم جذاب وحجم مميز مع عدسة إضاءة أحادية كبيرة الحجم تميز شخصية السيارة، ويأتي المصد الأمامي كبير الحجم والذي يضم فتحة تهوية إضافية في الأسفل، مع خطوط رياضية، وخط من الكروم الفضي في الأسفل.

على الجانبين تنساب الخطوط التصميم على الأبواب وحول أقواس العجلات المنتفخة، إضافة إلى المرايا ذات التصميم الجذاب، والمساحات الزجاجية الكبيرة التي تبرز الجانب الرياضي للسيارة.

الواجهة الخلفية كذلك تأتي بتصميم جذاب، يبدأ من الجناح العلوي للسيارة ذو الطابع الرياضي، والمصابيح الخلفية مميزة التصميم العاملة بالـ LED المدمجة مع خط التصميم الفضي اللامع في الخلف، وباب التحميل الخلفي كبير الحجم، والمصد البارز ذو الخطوط الحادة والذي يبرز من اسفله أنابيب طرد العادم على الجانبين.

المقصورة والتجهيزات

داخل المقصورة عملت مازدا على المزج بين الفخامة والعصرية لتقدم سيارة عائلية ممتعة القيادة.

فعجلة القيادة تأتي بكسوة جلدية وتصميم يميل للفخامة، ومن خلفها لوحة العدادات ذات الإضاءة البيضاء الواضحة والتي توفر للسائق المعلومات الأساسية خلال القيادة، إضافة إلى توفر أزرار التحكم في الكثير من وظائف المقصورة على عجلة القيادة.

كذلك تتوفر المقصورة بكسوة جلدية فاخرة للأبواب ولوحة القيادة والمقاعد مما يمنح CX-9 هذا المظهر الفاخر، إضافة إلى المساحات الكبيرة المتوفرة للركاب في الأمام والخلف، مع الكثير من مساحات التخزين الموزعة حول المقصورة وفي الخلف.

المحرك والأداء

كونها سيارة تجمع بين العائلية والفخامة، فمازدا CX-9 تتوفر بمحرك متفوق يوفر لها ما تحتاجه من القوة.

فالمحرك سكاي أكتيف رباعي الاسطوانات سعة 2.5 لتر ذو شحن توربيني يوفر قوة 230 حصان عند 5000 لفة في الدقيقة، وعزم 420 نيوتن.متر عند 2000 لفة في الدقيقة، ويتصل المحرك بناقل حركة أوتوماتيكي من 6 سرعات ليدفع السيارة إلى سرعة قصوى 210 كم/س.




0 تعليق
من فضلك قم بإدخال الإسم من فضلك قم بكتابة نص التعليق من فضلك قم بملئ الحقول