مراجعة سيارة ألفاروميو جوليتا 2017 ... مذاق الانطلاق الإيطالي

بواسطة : أحمد نوح بتاريخ : Jan 2, 2017 شارك ذلك :

السيارات- هناك الكثير من الأدوار التي يمكن أن تلعبها في هذا العالم، إلا أن دور السيارة الممتعة ذات الشخصية الإيطالية القوية يعد دور خاص وصعب، يحتاج الكثير من الخبرة والجينات الخالصة، والمزيد من متعة القيادة والرياضية، مع طلة أنيقة وعصرية، وخطوط يمكن أن تتعرف عليها من بُعد كبير، وهو ما تتقنه ألفاروميو، وأبدعت فيه سيارتها جوليتا.

التصميم الخارجي

هناك الكثير من خطوط التصميم التي تحاول أن تتبعها في السيارات، إلا أن الشخصية تبقى أكثر الأشياء تميزا وجذبا للانظار.

فألفاروميو جوليتا جاءت لتحي الامجاد الإيطالية من جديد، وهو ما نجحت فيه بالفعل مع شبكة التهوية الأيقونية ذات التصميم الرياضي في المنتصف، والتي تحمل شعار ألفاروميو الدائري في الأعلى، وتنساب منها الخطوط البارزة على غطاء المحرك لتعبر عن قوة ورياضية السيارة، ويأتي أسفلها شبكة التهوية السفلية ذات الطابع الرياضي.

كذلك تأتي المصابيح الامامية العاملة بالـ LED والتي ترسم الشخصية المميزة لجوليتا، بمزيج من الجاذبية والهجومية، وبخاصة مع عدسات الإضاءة الرئيسية في الأسفل والأرضية السوداء للمصابيح، وبالطبع المصد الأمامي كبير الحجم ذو الخطوط الرياضية.

تنساب الخطوط الرياضية على الجانبين اعلى أقواس العجلات، لتنطلق على الأبواب وأسفل المرايا الجانبية الرياضية، وكذلك الأبواب الخلفية ذات المقابض المثبتة ضمن إطار الزجاج كعادة سيارات ألفاروميو، وهو ما يجعلها تبدو جميعها كسيارات ثلاثية الأبواب، كمزيد من اللمسة الرياضية.

في الخلف تأتي جوليتا بالجناح الرياضي العلوي، والمصابيح العاملة بالـ LED ذات التصميم الإيطالي الجذاب، مع شعار ألفاروميو في المنتصف، والمصد الخلفي البارز الذي يضم فتحتين لطرد العادم، ومشتت هواء سفلي يعزز من رياضية السيارة.

المقصورة والتجهيزات

داخل المقصورة ستحظى بتجربة رياضية خالصة، لا يشوبها شائب.

فعجلة القيادة ثلاثية الأذرع تحمل شعار ألفاروميو في المنتصف بشكل واضح، مع حياكة حمراء اللون على عجلة القيادة، وتصميم بمنحك المزيد من التحكم والشعور بالرياضية خلال القيادة، مع لوحة القيادة مميزة التصميم، والتي تضم عدادات ذات تصميم رياضي، وكونسول وسطي رائع التصميم سهل الاستخدام.

كذلك تأتي جوليتا بمساحات داخلية جيدة تمنح كافة الركاب راحة خلال الجلوس، مع مقاعد تدعمهم خلال القيادة الرياضية وتوفر لهم الراحة اللازمة للرحلات الطويلة، وبالطبع مساحات التخزين الجيدة بالنسبة لهذه الفئة من السيارات الهاتشباك الرياضية.

المحرك والأداء

لأنها سيارة رياضية إيطالية، فألفاروميو جوليتا تهتم بالأداء وتقدم توازن جيد بين الاقتصادية والرياضية.

فالسيارة تعمل بمحرك رباعي الأسطوانات سعة 1.4 لتر، بقوة 170 حصان عند 5500 لفة في الدقيقة، وعزم 250 نيوتن.متر عند 2500 لفة في الدقيقة، ويتصل المحرك بناقل حركة أوتوماتيكي ثنائي القابض من 6 سرعات يدفع بالعجلات الأمامية.

وبفضل هذه المنظومة الرياضية، تنطلق جوليتا من الثبات حتى سرعة 100 كم/س خلال 7.7 ثانية، وحتى الوصول لسرعة قصوى 218 كم/س، مع متوسط استهلاك للوقود يصل إلى 5.2 لتر لكل 100 كم.




0 تعليق
من فضلك قم بإدخال الإسم من فضلك قم بكتابة نص التعليق من فضلك قم بملئ الحقول