مقالات متنوعة

5 سيارات غريبة محركاتها بجوار السائق

السيارات – خلال تاريخ صناعة السيارات، رأينا عدة سيارات غريبة ذات تصميمات غير معتادة بكل تأكيد، حيث يمكن القول أن كافة أشكال السيارات الممكنة قد تم تجريبها بالفعل، ومن خلال ذلك توصلت الشركات إلى أن وجود المحرك في مقدمة السيارات بدفع أمامي هو الأرخص من حيث التصنيع.

في حين أن وجود المحرك خلف العجلات الخلفية يساعد في الثبات، نجد أن وجود المحرك قرب وسط الهيكل يجعل السيارة متوازنة أكثر مع توجيه أكثر دقة، وبناء على ذلك نجد أن السيارات التي تسير بسرعة يفضل أن تكون ذات دفع خلفي أو رباعي، ولكن كل هذه قوانين خاصة بالسيارات التقليدية التي يستخدمها أغلب السائقين، مما يعني أن هناك فرصة لتجربة طرق تصميم مختلفة للسيارات المخصصة لأغراض أخرى، ومن هذه التصميمات المختلفة سيارات كانت تأتي بمحرك يوجد بجوار السائق، والتي حققت بعضها نجاحات هائلة، رغم فشل البعض الآخر، فدعونا نلقي نظرة اليوم على 5 من أبرز هذه السيارات.

Nardi 750 Bisiluro

كان انريكو ناردي سائق وميكانيكي في شركة لانسيا الإيطالية للسيارات، وذلك قبل أن يتحول لصناعة قطعة السيارات عالية الأداء، كما كان يهوى صنع سيارات رياضية تستند على شاصيه سيارات فيات مع محركات دراجات بي ام دبليو النارية، وقد كان طراز Nardi 750 Bisiluro الذي صنعه بمساعدة مصمم إيطالي آخر من بين أغرب السيارات التي وصلت لسباق لو مان 24 ساعة، حيث استندت على شاصيه فيات 500 ومحرك بي ام دبليو 750 بقوة 62 حصان.

Hurst Floor Shifter Special

تأتي هذه السيارة بمحرك يوجد تماماً في منتصف الهيكل بجوار مقصورة السائق، حيث كانت من تصميم الأمريكية سموكي يونيك الذي كان من عشاق سباقات ناسكار والمشاركين به، وهو ما يعد السر وجود مقصورة السائق على الجانب الأيسر نظراً لأن في هذا السباق يسمح فقط بالانعطاف يساراً.

STP-Paxton Turbocar

وتمتلك سيارة STP-Paxton Turbocar التصميم ذاته، ولكن نظراً لامتلاكها محرك تيربو قوي بقوة 550 حصان مع دفع رباعي، فقد قدمت أداء أقوى للغاية.

Shelby Turbine Indy

Shelby Turbine Indy هي نموذج آخر من السيارات ذات المحركات الجانبية، والتي تأتي من تصميم كارول شيلبي، المصمم الأمريكي المعروف الذي قدم بعض أروع طرازات فورد موستنج المعدلة، وقد بلغت قوة هذه السيارة 1,325 حصان.

3 to 1 Supermodified

3 to 1 Supermodified كانت نتاج عمل كيني ريس، صانع سيارات سباقات درجة Supermodfied الأمريكية خلال السبعينات، وقد قرر في 1979 تجربة شيء مختلف عبر إطلاق هذه السيارة التي كان ينوي في البداية طرحها باثنين من العجلات فقط على كلا الجانبين في المنتصف تماماً، ولكن قواعد السباق كانت تتطلب 4 عجلات على الأقل، لذا قرر هنا وضع 3 عجلات على أحد الجانبين مع عجلة واحد خلفية بالجانب الآخر قابلة للتوجيه، مع تركيب محرك CAN-AM بقوة 850 حصان بجانب السائق لتبلغ سرعتها 322 كم/س.

اترك تعليقاً