i8بى ام دبليومراجعات السيارات

مراجعة بي ام دبليو i8 رودستر 2019 … ثورة الهايبرد الرياضية!

السيارات – أحدثت بي ام دبليو i8 رودستر ببساطة ثورة في عالم السيارات الرياضية التي تعمل بمحركات هجينة تدمج بين البنزين والكهرباء في 2014 بعد تدشينها للمرة الأولى، فيما تنوي أغلب الشركات المنافسة طرح أولى موديلاتها المشابهة في 2020 لتكون i8 هي الرائدة الحقيقية بتلك الشريحة، وقد تطورت الكوبيه الهايبرد كثيراً كما سنرى خلال مراجعة بي ام دبليو i8 رودستر 2019 اليوم.

التصميم

يمكن بسهولة  القول أن بي ام دبليو i8 هي السيارة الأجمل بشريحتها من السيارات، وهي تمتاز بشكل مستقبلي من خلال مصابيح أمامية LED نحيفة مع شبك الكُلى المزدوج المسدود بشكل يجذب الأنظار إليها مع سقف طافي ومصابيح خلفية تشبه القمر بجانب لمسات زرقاء تشير إلى كونها تحمل محرك كهربائي بجانب عجلات 20 إنش بثلاثة خيارات.

المقصورة والتقنيات

فور فتح أبواب فراشة i8 رودستر، نتجه نحو المقصورة التي تتميز ببساطتها وفخامتها بالوقت ذاته، وذلك من خلال المقعدين المصنوعين من الجلد مع تطريزات قماشية خفيف، بجانب استخدام الجلد الأسود في تغطية لوحة القيادة مع بعض الزخارف الألمنيوم اللامعة، فيما يندمج الكونسول الوسطي بانسيابية مع منافذ التهوية الأمامية مع إحاطة شاشة العدادات بنظر السائق خلف المقود، إلى جانب وجود شاشة لمسية 8.8 إنش لنظام الترفيه المعلوماتي تدعم آبل كار بلاي، مع مستوى عزل صوتي ممتاز مع حقيبة أمتعة صغيرة جداً لا تتعدى سعتها 56 لتر.

المحركات والأداء

تحمل بي ام دبليو i8 رودستر محرك 1.5 لتر 3 سلندر مع اثنين من المحركات الكهربائية المتصلين ببطارية قدرتها 11.6 كيلوواط/ساعة، وهو ما يقدم اجمالاً قوة قدرها 369 حصان بشكل يساهم في جعلها تتسارع من 0 إلى 100 كم/س خلال 4.4 ثانية فقط.

اترك تعليقاً