بورشهمراجعات السيارات

مراجعة بورش تايكان 2020 .. مستقبل الرياضية الكهربائية!

السيارات – نطلع اليوم على مراجعة بورش تايكان 2020 الكهربائية بالكامل والتي تأتي مستندة على نموذج بورش ميشن E الاختباري، حيث أنها أول سيارة كهربائية إنتاجية من الصانعة الألمانية المعروفة للسيارات الرياضية، والمصممة لمنافسة تيسلا موديل S، فما هي أبرز مميزاتها؟ هذا ما سنعرفه اليوم.

الخارجية

تأتي بورش تايكان 2020 مستندة نموذج بورش ميشن E الاختباري مع خصائص تصميمية من طراز 911 الأيقوني، حيث تتمتع بسقف كوبيه مائل فائق السلاسة، إضافة إلى واجهة أمامية رياضية ذات خطوط ديناميكية بارزة، في حين أن تصميمها الجانبي مستوحى من بورش باناميرا مع واجهة أمامية رياضية مع تصميم عام عصري، حيث أنها تبهرنا خاصة من خلال المشتت الخلفي الرياضي الضخم إضافة إلى شريط الإضاءة الخلفي النحيف الذي يجعل من مهمة تمييزها على الطريق عن أي سيارة أخرى أمر في غاية السهولة، فمن الصعب أن يرى أي شخص هذه السيارة ولا يدرك أنها تحمل جينات بورش في التصميم من الوهلة الأولى.

بورش تايكان 2020

المقصورة والتقنيات

بورش تايكان 2020

من حيث التصميم، تتمتع بورش تايكان 2020 بمقصورة ذات مظهر مألوف مع لوحة قيادة مستطيلة، والتي تعد من العلامات المميزة في سيارات بورش مثل 911 وباناميرا، حيث أن تايكان 2020 تقدم لنا نفس فتحات مكيف باناميرا وكذلك الكونسول الوسطي ذو التصميم العريض المنخفض مع جزء علوي متصل بلوحة القيادة بشكل مائل قليلاً كالسيارات الرياضية الخارقة، ما ينطبق كذلك على لوحة العدادات التي تضم 5 مقاييس رقمية، إضافة لوجود شاشة لمسية 10.9 بوصة لنظام المعلومات الترفيهي في وسط لوحة القيادة مع نسخة أخرى منها أمام الراكب الأمامي، حيث يمكن إخفاء الشاشتين عند عدم تشغيلهما أو استخدامهما معاً كشاشة واحدة كبيرة، وقد تصميم كلاهما لطراز تايكان 2020 خصيصاً لتقليل عدد الأزرار الكلاسيكية، ما يجعل لوحة القيادة تبدو نظيفة للغاية ومرتبة، حيث يوجد أيضاً شاشة ثالثة تحمل أدوات التحكم في درجات الحرارة مع دعم الأوامر الصوتية.

تقدم مقصورة تايكان كسوة داخلية جلدية بالكامل، حيث يمكن اختيار الحصول عليها من الجلد الطبيعي أو الجلد المعاد تصنيعه للحفاظ على البيئة، إضافة إلى مساحة أرجل خلفية إضافية، كما تقدم بورش تايكان سعة أمتعة قدرها 444.5 لتر مقسمة بين الأمام والخلف.

المحركات

بورش تايكان 2020

تأتي بورش تايكان 2020 مع اثنين من المحركات الكهربائية، حيث أن أحدهما مثبت على المحور الأمامي والآخر بالمحور الخلفي متصل بناقل سرعة ذو سرعتين، حيث تقول بورش بأن هذين المحركين يقدمان أقوى قدر من الطاقة بين المحركات الكهربائية الأخرى المتاح بالأسواق حالياً، وتأتي السوبركار الكهربائية بفئتين بمستويات مختلفة من القوة، حيث أن الأولى هي تايكان تيربو بقوة حصانية تصل إلى 670 حصان مع قدرة تسارع 0-100 كم/س خلال 3 ثوان وسرعة قصوى 259 كم/س، أما النسخة الأقوى فهي تيربو S ذات قوة 750 حصان مع قدرة تسارع 0-100 كم/س خلال 2.6 ثانية مع السرعة القصوى ذاتها.

 

اترك تعليقاً