اخبار السياراتماكلارين

ماكلارين هايبرد الجيل التالي ستأتي بقوة أكبر من 600 حصان ومحرك V6

السيارات – يقال إن سيارة ماكلارين الخارقة الهايبرد الجديدة كليًا ، والتي من المقرر طرحها لأول مرة في النصف الأول من العام المقبل ، ستحتوي على نظام هجين مميز، يقترن مع محرك V6 باثنين من الشواحن التوربينية. ويقال إن إجمالي قوة هذ النظام ستكون في حدود 600 حصان. وبينما تظل المواصفات الكاملة غامضة ، قالت تقارير إن السيارة الفائقة ستوفر امكانية العمل بصورة كهربائية خالصة بمدى متوسط أي في حدود 32 كم أو أقل ، كما يمكن أيضًا توقع زيادة كبيرة في عزم الدوران على طرازات 570S ، بفضل المحركات الكهربائية.

ويتمثل الجانب السلبي للنظام الهجين الإضافي في زيادة وزن السيارة بسبب البطارية وتعقيد مجموعة المحركات. ومع ذلك ، قال مايك فليويت رئيس فريق ماكلارين سابقًا أنه بينما كانت شركته تهدف إلى أن تكون السيارة الهجينة بنفس وزن السيارة السابقة، فإن النتيجة النهائية ستكون زيادة في الوزن بين 30 و40 كجم فقط.

وهذا يعني أن وزن السيارة سيكون في حدود 1500 كجم وهو أمر ليس سيء ، مع الاخذ في الاعتبار أن سيارات مثل أكيورا NSX تعاني من أجل تقليل وزنها ، وستستخدم ماكلارين هيكل كربوني خفيف الوزن جديد ( MCLA) ، بدلاً من حوض ألياف الكربون Monocell القديم الذي تم الكشف عنه جنبًا إلى جنب مع موديلات MP4-12C القديمة على الرغم من أنه تم تحديثه في عام 2015.

وقال فلويت أن الهيكل خفيف الوزن الجديد ثوري تمامًا مثلما كان نظام الهيكل MonoCell ثوري عندما تم طرحه لأول مرة، مؤكداً أنه يتمتع بسلامة هيكلية أكبر ومستويات أعلى من الجودة. وبالنسبة لمظهر السيارة الفائقة الهجينة ، وفقًا لتسريبات براءات الاختراع الحديثة ، فإننا نتعامل مع تصميم متطور وليس ثوري ، حيث يتميز بمصابيح أمامية غائرة ومداخل هواء مثلثة الشكل. كما يمكن أيضًا أن رؤىة غطاء محرك مميز وباب خلفي كبير يحيط به المصابيح الخلفية الأنيقة ونظام العادم المزدوج في المنتصف.

 

اترك تعليقاً