لوتسمراجعات السيارات

مراجعة لوتس ايفيا 2020 .. السيارة الإنتاجية الأقوى!

لوتس ايفيجا 2020

السيارات – يعد تدشين هايبركار لوتس ايفيا 2020 الكهربائية هو بداية الصحوة الحقيقية لعلامة لوتس البريطانية العريقة التي عانت من ضائقة مالية خلال تاريخها حتى قامت شركة جيلي الصينية بشرائها، حيث تعد ايفيا فائقة القوة والسرعة هي أولى طرازات العلامة البريطانية منذ استحواذ جيلي عليها، وتتمتع هذه الهايبركار الجديدة بلمسات لوتس المعروفة بمشاركاتها القوية في تاريخ سباقات السيارت، وذلك من حيث التصميم الديناميكي المذهل وما تقدمه محركاتها الكهربائية من قوة مع إنتاجها بعدد محدود لا يتعدى 130 نسخة بسعر 2.1 مليون دولار للواحدة، فدعونا نتعرف عليها عن قرب أكثر خلال مراجعتها اليوم.

التصميم

يظهر تصميم لوتس ايفيا 2020 مدى نضوج لوتس كشركة متخصصة في صناعة السيارات الرياضية، حيث أن ايفيا تتمتع بهيكل من ألياف الكربون صنع حصيصاً كي يجعلها واحدة من أكثر السيارات ديناميكية في العالم، وهو ما يظهر بالواجهة الأمامية عبر وجود فاصل هوائي أمامي مزدوج مع منفذ تهوية وسطي، إضافة لمصابيح أمامية نحيفة تعمل بأشعة الليزر، إضافة إلى رفارف بارزة للأعلى وغطاء أمام ذو خطوط متداخلة مع منافذ تهوية مزدوجة دون أي وجود للمرايا الجانبية نظراً لاستبدالها بكاميرات جانبية منبثقة داخل الرفارف مع كاميرا إضافية بالسقف.

لوتس ايفيا 2020

في حين تأتي الخلفية مع مصابيح حمراء جذابة ذات شكل مثلثي مفرغ من الداخل مستوحى من شكل منافذ عادم محركات الطائرات، إضافة لجناح خلفي ديناميكي متحرك حسب السرعة ومشتت ضخم بالأسفل، بينما تفتح الأبواب نحو الأعلى بشكل مميز وجذاب، إضافة إلى نفق فينتوري ممتد من الجناح الخلفي كي يحسن من مستوى التدفق الهوائي خلف ايفيا لأجل تقليل مقاومة الهيكل للهواء مع زيادة الثبات في الوقت ذاته، بجانب عجلات 20 أو 21 بوصة مصممة أيضاً لتحسين الديناميكية الهوائية.

المقصورة والتقنيات

لوتس ايفيا 2020

تتمتع المقصورة بتصميم يتسم بالبساطة بشكل متفق مع هوية لوتس ايفيا 2020 التي تحاول تقليل الوزن لأقصى حد ممكن، ولكن هذا لا يعني التنازل عن مستوى الفخامة المتوقع في سيارة يتخطى سعرها 2 مليون دولار، حيث نلاحظ أن هناك كسوة داخلية مكثفة من ألياف الكربون، وهو ما يساعد في توفير الوزن مع زيادة طابع الفخامة الفائقة التي تميز السيارات الرياضية النادرة، وذلك بجانب جلود ألكانتارا التي تكسو المقاعد والمقود وكل ما تصل إليه يد السائق والراكب الأمامي لشعور ناعم غني بالرفاهية.

لوتس ايفيا 2020

أما الكونسول الوسطي، فهو يحمل عدة أزرار لأنماط القيادة، إضافة لوجود شاشتين مدمجتين بالأبواب لعرض بث الكاميرات الجانبية، مع شاشة كبيرة مرتفعة خلف عجلة القيادة المستوحاة من سيارات السباقات للتحكم لعرض معلومات السرعة والأداء ومستوى شحن البطارية، إضافة إلى كونسول وسطي نحيف للغاية يحمل عدد كبير من الأزرار اللمسية، ودون أي وجود لنظام ترفيه معلوماتي بالنظر إلى أن السيارة مصممة في الأساس كي يتم قيادتها بسرعات فائقة على الحلبات أو الطرق العامة.

الأمان

تمتلك لوتس ايفيا 2020 4 مبردات للحفاظ على درجة حرارة البطارية حتى بالسرعات المرتفعة، إضافة لتوفير نظام شد وربط أحزمة الأمان رباعية النقاط في حالة التقاط المستشعرات أي احتمال لحادث اصطدام، في حين تشمل تقنيات الأمان الأخرى مكابح مقاومة لانغلاق العجلات مع نظام مانع للسرقة.

المحركات

هذا وتعد المحركات هي أكثر ما يميز لوتس ايفيا 2020، حيث أنها تعد أقوى سيارة إنتاجية في التاريخ حتى الآن نظراً لقدومها مع 4 محركات كهربائية بقوة 1,972 حصان بشكل إجمالي، حيث يسمح ذلك بتقديم تسارع 0-100 كم/س خلال أقل من 3 ثوان مع سرعة قصوى تتخطى 320 كم/س، وهي تأتي مع بطارية مداها 400 كم تقدم أعلى سرعة شحن في العالم، حيث يتم شحنها خلال 9 دقائق فقط.

اترك تعليقاً