مقالات متنوعة

لماذا يكره السائقين أنظمة المساعدة؟

السيارات – خلال دراسة ميدانية حديثة من منظمة J.D. Power الأمريكية لأبحاث الأسواق، تم الكشف عن أن عدد كبير من سائقي السيارات الجديدة لا يشعرون بالرضا عن أنظمة مساعدة السائق بمختلف السيارات الجديدة، وهو على عكس المتوقع تماماً نظراً لن هذه الأنظمة تعمل بشكل أساسي على جعل مهمة السائق بالقيادة أسهل بجانب رفع مستوى أمان سيارته بشكل مستمر على الطريق.

ولكن، يبدو أن الحقيقة والاستخدام الفعلي أمر آخر تماماً، حيث أن أنظمة الحفاظ على المسار وتثبيت السيارة في منتصف المسار تعد هي الأنظمة الأكثر كرهاً من قبل السائقين، فقد أشار 23% من السائقين الذين استندت عليهم الدراسة إلى أن هذه الأنظمة مزعجة للغاية، حيث قام 61% من هؤلاء بوقف عمل هذه الأنظمة بشكل تام كي يستطيعوا القيادة في سلام، كما أن 21% من السائقين الذين لم يروا أن هذه الأنظمة مزعجة بدرجة عالية بتعطيل مثل هذه الأنظمة كذلك لتفادي تنبيهاتها.

أشارت الدراسة إلى أن بعض شركات السيارات تمكنت بالفعل من تقديم أنظمة تنبيه ومساعدة مفيدة للسائقين ولا تزعجهم، بينما بعض العلامات الأخرى تقدم أنظمة أكثر إزعاجاً وتدخلاً في أسلوب قيادة السائق أكثر مما يلزم، ولهذا نجد أن حوالي 90% من عملاء بعض العلامات مهتمون بمثل هذه الأنظمة، بينما 59% فقط من عملاء الشركات الأخرى هم من يبحثون عنها.

هذا وتتضمن السيارات التي حصلت على رضا أغلب السائقين عن أنظمة التنبيه ومساعدة السائق بها كيا ستينجر بالمركز الأول تتبعها هيونداي كونا وتويوتا C-HR وكيا سيراتو وشيفروليه بليزر وبورش كايين وفورد اكسبيديشن، حيث أن بعض العلامات أيضاً تقدم طرازات ذات أنظمة مختلفة من حيث مدى قبول العملاء لها، رغم أنها من نفس العلامة.

اترك تعليقاً