اخبار السياراتباساتفولكس فاجن

فولكس فاجن ستوقف تصنيع باسات الجيل المقبل في الولايات المتحدة

السيارات – لم يمض وقت طويل عندما أعلنت مجموعة فولكس فاجن أنها قررت إعطاء الضوء الأخضر لإنتاج الجيل التاسع من سيارات باسات. وكانت الخطة أن السيارة على الأقل ستقدم في أوروبا حتى عام 2023. وكان الجيل الحالي من باسات صمم ليكون على منصات انتاج منفصلة في أوروبا والولايات المتحدة حاليًا ولكن إعادة التصميم الكاملة هذه تتطلب إعادة دمج هذه الإعدادات مرة أخرى لتكون السيارة على منصة انتاج واحدة حسبما أعلنت الشركة مؤخراً، ولكن الآن يبدو أن هذه الخطط قد تغيرت.

وقالت تقارير أن مصنع فولكس فاجن في تشاتانوغا تينيسي والذي يقوم بتصنيع باسات سيتوقف عن انتاج السيارة السيدان متوسطة الحجم في عام 2023. وبدلاً من ذلك ، سيتم تحويل التركيز إلى موديلي أطلس وأطلس كروس بالإضافة إلى ID.. وفي الوقت الحاضر ، يتم إنتاج تلك السيارة الكهربائية الجديدة فقط في مصنع تابع لشركة فولكس فاجن في ألمانيا ، لكن صانع السيارات لديه خطط لانتاج السيارة بصورة محلية في الولايات المتحدة منذ فترة طويلة.

وقد تم اختيار إلغاء تصنيع باسات في المصنع لسبب رئيسي واحد وهو تحرير الطاقة الإنتاجية من أجل تصنيع ID.4. ومن المقرر أن تستثمر شركة فولكس فاجن حوالي 800 مليون دولار في مصنع تشاتانوغا من أجل إعداده لامكانية تصنيع السيارة الكهربائية. وقال رالف براندستاتر الرئيس التنفيذي لشركة فولكس فاجن: “لقد اتخذنا قرارًا بإلغاء تصنيع باسات للولايات المتحدة حيث أن اتجاه المبيعات لصالح طرازات سيارات الـSUV ، كما يتضح من نجاح أطلس”.

وعلى الرغم من رحيل الجيل القادم من السوق الأمريكية، إلا أن فولكس فاجن ما زالت ستشرع في استخدام الجيل التاسع من باسات للأسواق العالمية الأخرى ، بما في ذلك أوروبا والصين حيث ستعتمد باسات من الجيل الجديد على منصة MQB حيث إنها ستكون أكبر من الجيل السابق بفضل قاعدة العجلات الأكبر التي ستؤدي أيضًا إلى زيادة مساحة الأرجل في المقعد الخلفي.

وعلى مدار العامين المقبلين في السوق ، من غير المتوقع أن تشهد باسات تغييرات كبيرة حيث أنها حصلت مؤخراً على إعادة تصميم كاملة كموديل 2020 .

 

اترك تعليقاً