اخبار السياراتجيبشيروكي

جيب تحاول حل مشكلة بطء مبيعات شيروكي

السيارات – لا تزال جيب شيروكي جزءًا أساسيًا من تشكيلة صانع السيارات الأمريكي في كل من الولايات المتحدة وخارجها. وهناك مشكلة واحدة فقط تواجه الشركة وتتمثل في انخفاض المبيعات ، على الأقل في أمريكا ، وكان هذا قبل قليل من انتشار جائحة كورونا. والحقيقة الآن أن المبيعات تعطلت حرفيا وأن الاقتصاد ككل لا يساعد على المبيعات ، ولكن قبل كورونا ، كانت جيب قد بدأت بالفعل في تطوير حلول محتملة لتباطؤ مبيعات شيروكي.

وقد تم إطلاق اصدار شيروكي لاتيتيود لوكس كوسيلة للمساعدة في سد الفجوة بين طرازات لاتيتيود بلس وليميتد. وفي الوقت الحالي ، يمثل الطرازان لاتيتيود ولاتيتيود بلس 44% من مبيعات شيروكي ، لذا فإن تقديم اصدار جديد أعلى وأكثر تكلفة يمكن أن يساعد في زيادة المبيعات. وبشكل أساسي ، يحصل اصدار لاتيتيود لوكس على لمسات فاخرة موجودة في نسخة ليميتد , ولكن دون بعض العناصر الإضافية والأقل طلباً.

وتأتي السيارة بشكل قياسي مع محرك 3.2 لتر Pentastar V6 وناقل حركة من تسع سرعات أوتوماتيك. ويعتبر نظام الدفع بالعجلات الأمامية قياسيًا ، ولكن نظام الدفع الكلي اختياري بقيمة 1500 دولار. كما يوجد بالداخل مقاعد جلدية ، ومقاعد أمامية بخاصية التدفئة ، وعجلة قيادة بنفس الخاصية. كما تتضمن معايير السلامة القياسية تحذيرًا من الاصطدام عالي السرعة بالإضافة إلى تحذير مغادرة المسار بالإضافة إلى بدء تشغيل المحرك عن بُعد.

وستبدأ الأسعار من 31.395 ألف دولار ، فيما يبدأ الطراز لاتيتيود من سعر 29.090 ألف دولار ويقتصر السعر لنسخة ليميتد على 33.095 دولار. ولكن هل سيكون عملاء شيروكي على استعداد لإنفاق المزيد للحصول على بعض ميزات ليميتد دون الحصول عليها بالفعل؟

ولكن هناك مشكلة أخري في الوقت الحالي وهي أن مصانع ومرافق فيات كرايسلر في أمريكا الشمالية وايطاليا مغلقة حاليًا حتى إشعار آخر. وانخفضت مبيعات شيروكي في الربع الأول من عام 2020 بنسبة 32 في المائة ، وكان لتفشي COVID-19 بالتأكيد علاقة بهذا الأمر.

 

اترك تعليقاً