اخبار السيارات

تقارير تفيد باحتمالات بيع بوجاتي إلي ريماك الكراوتية

السيارات – قالت تقارير انجليزية أن مجموعة فولكس فاجن ستتخلص من علامة بوجاتي التابعة لها ببيعها في الفترة المقبلة ، والمالك الجديد يتوقع أن يكون شركة ريماك أوتوموبيلي التي تنتج السيارة الكهربائية الفائقة ريماك سي تو. ويبدو أن السبب الرئيسي وراء بيع بوجاتي ليس جزءًا من تداعيات فضيحة الديزل أو الوباء العالمي كورونا، ولكنه محاولة مجموعة فولكس فاجن لمتابعة الاهتمام بالسيارات الكهربائية بدرجة أكبر ، ويبدو أن فولكس فاجن في المقابل ستحصل على حصة أكبر من ريماك.

ويأتي ذلك بعد أن استحوذت بورشة على حصة 10٪ في الشركة الكرواتية في عام 2018 و 5.5٪ أخرى في 2019. وبذلك ، انضمت بورشة إلى شركات مثل هيونداي وجاجوار وكونيجسيج وماجنا في شراء ريماك. وفي هذه المرحلة المبكرة ، لا يزال من غير الواضح حجم حصة بورشة التابعة لفولكس فاجن في ريماك التي سيتم مقابلها بيع بوجاتي لها، لكن المصادر تشير إلى أنهم سيتطلعون إلى حصة 49 ٪.

وإذا قامت مجموعة فولكس فاجن ببيع بوجاتي التي تقدر قيمتها بحوالي 500 مليون يورو , فقد يؤدي ذلك إلى نشوب صراع داخلي بين السلطة التنفيذية للشركة ، لا سيما أن عائلة بيش تمتلك حاليًا حصة مسيطرة بنسبة 50 ٪ في المجموعة. وكان الراحل فرديناند بيش مؤيدًا كبيرًا لعلامة بوجاتي وكان لها دور رئيسي في استحواذ بورشة على بوجاتي في عام 1998.

وإذا تمت الصفقة ، فقد يكون لها تداعيات هائلة، حيث من غير المرجح أن يبقى الرئيس التنفيذي لشركة بوجاتي ، ستيفان وينكلمان ، على الرغم من نمو محفظة الشركة لتشمل العديد من الإصدارات الخاصة منذ أن تولى زمام الأمور. وليست بوجاتي هي العلامة التجارية الوحيدة التي قد تبيعها فولكس فاجن في المستقبل القريب حيث تواجه علامات مثل لامبورجيني وسيات وبنتلي ودوكاتي وItal Design و خطر البيع، حيث تتطلع فولكس فاجن إلى دمج العلامات التجارية الأساسية فولكس فاجن وأودي وبورشة.

 

اترك تعليقاً