أهم أسباب فيض الوقود وتوقف محرك سيارتك عن العمل وكيفية التعامل معها

السيارات
أهم أسباب فيض الوقود وتوقف محرك سيارتك عن العمل وكيفية التعامل معها

تقرير – المشرف الفني أبو مصطفى النعيمي

السيارات – في مواضيع سابقنا استعرضنا أهم الأسباب التي قد تؤدي لتوقف محرك عن العمل رغم استمرار دورانه، واليوم سنتعرف سوياً على أهم الأمور التي تؤدي إلى فيض الوقود وتوقف محرك سيارتك عن العمل.

أسباب فيض الوقود

فيض الوقود

قبل التعمق في هذا العطل، من المهم أن تكون على دراية بأن فيض الوقود يعني بقاء نسبة من الوقود الغير محترق وعلى حالته السائلة داخل أسطوانات المحرك، حيث أن هذه النسبة يمكن أن تكون مختلفة من ناحية الكمية وعلى حسب نوع الخلل الذي أدى الى حدوث هذه الظاهرة، والتي تأتي على شكلين:

أولاً: تراكم نسبة بسيطة من الوقود

ليس من الغريب أن تتراكم نسبة بسيطة من الوقود داخل أسطوانات المحرك تمنع اشتغال المحرك رغم دورانه خصوصا عند بدء تشغيل المحرك في الأجواء الباردة، حيث أنه عند بدء تشغيل المحرك البارد ومن ثم إطفاؤه بعدها بوقت قصير جداً، فإن نسبة من الوقود الغير مشتعل سوف تتراكم داخل غرف الاحتراق وبالتالي يتم ترطيب وغمر البواجي بالوقود وتحدث صعوبة في إشعال الوقود وبالتالي يجعل من الصعوبة إعادة تشغيل المحرك مرة أخرى بعد وقت قصير.

وتزداد هذه النسبة نتيجة قيام البخاخات بحقن الوقود داخل أسطوانات المحرك والمتزامنة مع تدوير المحرك مرة أخرى، ما يؤدي إلى زيادة نسبة الوقود، وتكون بعض المحركات الصغيرة ذات الأربع أشواط سريعة التأثر بهذه الظاهرة أكثر من المحركات الأخرى.

ثانياً: تراكم نسبة كبيرة من الوقود:

فيض الوقود

تعد هذه المشكلة أقل انتشارا، وهي تحدث بشكل أساسي كنتيجة لحدوث تسييل في البخاخات أو توسع في منفث البخاخ مما يؤدي الى بخ وحقن نسبة أكبر من النسبة المخصصة له، إضافة لاحتمال وجود ضعف في البواجي والشرارة أو حصول اختلاف في توقيتات المحرك، وربما حتى وجود خلل في الكمبيوتر أو حصول خلل في الاشارة القادمة من الكمبيوتر للبخاخات، وأخيراً ضغط الوقود العالي جدا يعتبر سبب وارد الحدوث ناتج عن خلل في منظم ضغط الوقود .

ويوجد عدة علامات تعلمك بحدوث هذه الظاهر مثل أن تكون سرعة دوران المحرك غير مألوفة، كما يمكن سماع صوت مختلف عند تدوير محرك، أو صدور رائحة قوية للوقود خصوصا قرب الاقزوز، وأخيراً قد تلاحظ امتناع المحرك عن الاشتغال على الإطلاق أو اشتغاله لعدة ثوان ثم يعاود التوقف مرة أخرى.

أهم الحلولفيض الوقود

في حين تشمل أهم خطوات معالجة هذا الخلل أن تكون السيارة في الهواء الطلق أولاً أو تكون التهوية كافيه جداً، مع عدم غلق ابواب الكراج في البيت او الورشة لكي نتجنب حدوث حريق أو اختناق بأبخرة الوقود.

بعد ذلك، افتح السويتش على وضع ( ON ) فقط ثم اضغط على دواسة الوقود بشكل كامل بحيث تلامس قدمك الأرضية مع الثبات على على دواسة الوقود، ثم قم بعدها وبشكل مباشر في تشغيل المحرك ولا ترفع قدمك لحين اشتغال المحرك وبعدها ارفع قدمك مباشرة عن دواسة الوقود ولا تعاود الضغط على الدواسة بشكل متتابع، ثم بعدها اترك المحرك لبضع دقائق لكي يسخن وبعدها تستطيع استخدام السيارة بشكل طبيعي .

حيث أنه في حالة كان العطل ناتج عن تراكم نسب بسيطة من الوقود، فإنك عندما تضغط على دواسة الوقود للنهاية، يرسل حساس ( TPS ) إلى الكمبيوتر بأن البوابة مفتوحة بشكل كامل، بمعنى أن قيمة الفولتية المرسلة من قبل الحساس تقارب ( 4.8 ) فولت، وحينما يرى الكمبيوتر هذه القيمة فإنه لن يفعّل عمل البخاخات عند بدء تدوير المحرك، ما من شأنه تقليل فرص زيادة نسبة فيض الوقود داخل غرف الاحتراق في المحرك، وحينها سوف يوفر الكمبيوتر فرصة جيدة لكي يحترق الوقود المتبقي ومن ثم اشتغال المحرك بشكل طبيعي.

وإن كانت المشكلة في تراكم نسبة كبيرة من الوقود، بالإمكان استخدام نفس الطريقة الموضحة في معالجة فيض الوقود القليل ولكن ان لم تنجح هذه الطريقة فعليك بعمل إجراء آخر ومن ثم معاودة تطبيق الطريقة الاولى ثم افتح البواجي وقم بتنظيفها وفحصها، وبعدها افتح البخاخات وقم بتنظيفها وفحصها والتأكد من صلاحيتها وعدم وجود تسييل فيها.

ثم تأكد لاحقاً من صحة الإشارة القادمة من الكمبيوتر الى البخاخات وكذلك صحة ضغط الوقود وعدم وجود ارتفاع كبير في الضغط
وصحة توقيتات المحرك، وابدأ بعد ذلك في إخراج ما تبقى من الوقود داخل اسطوانات المحرك عن طريق فتح البواجي وفصل الكويلات وابعادها عن المحرك وفصل فيوز مضخة الوقود ومن ثم قم بتدوير المحرك لعدة مرات لحين خروج ما تبقى من الوقود داخل المحرك.

هذا ويذكر أنك قد تلاحظ زيادة في نسبة زيت المحرك عند حدوث ظاهرة فيض الوقود واختلاط الوقود مع الزيت داخل كرتير زيت المحرك، ما له مردود مدمر على المحرك لأن الزيت سوف يفقد خواصه الطبيعية في التزييت الصحيح ناهيك عن ارتفاع ضغط الزيت بسبب زيادة نسبته، ويجب في هذه الحالة تفريغ الزيت واستبداله.

 

السيارات - سياسة الخصوصية - اتصل بنا